اتصل بنا AskFocus Arabic كتب ومصادر برامج

تليفونيًا، أو بالإيميل،

أو زيارتنا

لما يكون عندك مشكلة

تتعلق بأسرتك

باللغتين العربية والإنجليزية

لكل أفراد العائلة

للزواج، والتربية، والمراهقة،

والرؤية الكونية

       

    

٩ أكاذيب تدمر زواجك

 

سؤال: أرغب بشدة في أن أصبح أمًا، لكن زوجي لا يريد أن ننجب أطفالاً في الوقت الحالي. أشعر أن العمر يتقدَّم بي، والتوتر يتزايد بيننا، لكنه يقول إنه غير مستعد لاتخاذ هذه الخطوة. كيف يمكننا أن نحل هذا الخلاف؟

الإجابة: 

لابد أن هناك سببًا يجعل زوجكِ يشعر بأنه غير مستعد لإنجاب أطفال في هذه المرحلة. أفضل شيء يمكنكِ فعله الآن هو إيجاد وسيلة للتعرف على جوهر هذه المشاعر وأسبابها. من غير المفيد أن تقبلا على هذه الخطوة قبل أن تصلا كلاكما إلى نوع من التفهم المتبادل .

يجب التعامل مع هذا الأمر باهتمام وبمراعاة. بعض الرجال يشعرون بالارتباك قليلاً عند الجلوس في مواجهة وجهًا لوجه. إذا كان زوجك هكذا، تأكدي من اختيار الوقت المناسب للتحدث معه. ربما خلال مشاركتكما في نشاط معين تستمتعان به، مثل التمشي سويًا. وبالتالي عندما تكونا مرتاحين وتستمتعان بوقت جيد، أخبريه بأنكِ تفكرين في شيء، واسأليه إذا لم يكن لديه مانع للتحدث في هذا الأمر .

الخطأ الشائع في الزواج هو محاولة أن تكون الشخص الذي نعتقد أن شريك حياتنا يريده بدلاً من أن نكون أنفسنا وفقط. لذا كوني صريحة ومباشرة. تذكري أنكِ تزوجتِ زوجك هذا لأن "شعلة" ما قد أضاءت بينكما. هذه الشعلة كانت بمثابة تواصل عاطفي أو روحي أو اجتماعي. وحين يحدث تحول سلبي في العلاقة، فأول شيء يجب فعله هو محاولة استعادة هذا التواصل والمحافظة عليه .

وعندما يبدو الوقت مناسبًا، ابدأي حديثك بالقول: "أريد فعلاً أن أفهم مشاعرك بشأن البدء في تكوين عائلة وإنجاب أطفال". وبناءً على ما قلتيه عنه، نفترض أنه على الأرجح سيرد قائلاً: "لا أريد أن أنجب الأطفال الآن". في هذه المرحلة ستحتاجين أن تشددي نفسك لتقاومي الميل إلى البكاء والنحيب، أو تقديم محاضرة له، أو التحقيق معه. حاولي أن تصغي له وتجعليه يقول كل ما يريد أن يقوله. لا تقاطعيه في الحديث، ولا تأخذي المناقشة إلى موضوعات ومتاهات فرعية. وعندما ينتهي من حديثه، علّقي بهدوء وباحترام على ما قاله، وأكدي على رغبتكِ .

وإذا صَدّكِ مرة أخرى، لا تنتقديه، واطلبي منه أن يفكر قليلاً في الأمر، ويشارككِ بأفكاره عندما يكون مستعدًا للتحدث مرة أخرى .

إذا لم يساعدك هذا على الدخول إلى صُلب الموضوع، ربما ستكون فكرة جيدة أن تفكري في الاستفادة من بعض جلسات المشورة الزوجية . يمكنك الاتصال بنا لنعرّفك كيف تحصلين على مشير مسيحي متخصص. وإذا كان خيار المشورة غير متاحًا، سيكون من النافع لكِ ولزوجكِ أن تطلبا مساعدة ونصيحة مرشد روحي خبير وحكيم من داخل شعب كنيستك.


Copyright © 2010, Focus  on the Family. Used by permission  .